إجابة ( 1 )

  1. 2024-04-08T15:49:20+03:00

    يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    نظرًا لتقلبات أوضاع الأسواق، يلجأ العديد من أصحاب رؤوس المال إلى التفكير في إنشاء استثمار يمكنهم من خلاله المحافظة على أموالهم، وضمان حمايتها ضد التغيرات الحادثة في الأسواق المالية.

    تشكل الاستثمارات طويلة الأجل عدد كبير من الأنواع التي يمكن للمستخدم الاختيار من بينها بما يتناسب مع حاجاته الفردية، والتي منها على سبيل المثال شراء الأسهم الخاصة في البورصات، والتي لا تخضع إلى تناسبات وعوامل أخرى، أو إنشاء وشراء العقارات حيث أنها أصول مالية ثابتة يضمن صاحبها تحقيق الاستفادة على المدى الطويل.

    تشكل الديون الخاصة نوع من الأنواع البارزة للاستثمارات طويلة الأجل بالإضافة إلى الشراكات الأجنبية أيضًا، ولكن في كل الحالات يحتاج المستخدم إلى التعرف على مميزات وعيوب الاستثمار طويل الأجل قبل البدء في اتخاذ تلك الخطوة، علمًا بأن مميزاته أكثر من عيوبه وبأنه ضمان للحفاظ على الأصول المالية.

    أما عن تلك المميزات فهي تشمل كونه يمنح المستفيد فرصة لكسب الأموال في المستقبل دون الخوف من التنافس الحادث في الأسعار أو التقلبات التي يتعرض لها السوق، إلا أنه على الرغم من ذلك يعد الطريقة الأبطأ للكسب.

    من عيوبه أنه عند مقارنته بالتداول نجد أن عوائده السنوية أقل بكثير فمن الممكن أن يحقق سنويًا ما يحققه المتداول شهريًا.

    لذا يجب التحلي بالصبر عند اتخاذ هذا القرار، وبالتعرف على مميزات وعيوب الاستثمار طويل الأجل يمكن للمستفيد تحديد حاجاته ومعرفة الطريقة الأنسب لاستثمار الأموال ما بين طويل الأجل وقصير الأجل.

‫أضف إجابة