متى يتم تغيير لزوجة زيت المحرك

تبليغ
سؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

إجابة ( 1 )

  1. يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    من خلال الدليل التشغيلي للمحركات يُمكن الإجابة عن سؤال متى يتم تغيير لزوجة زيت المحرك، حيث إنه على الرغم من تواجد بعض أنواع الزيوت التي تمتاز بدرجات اللزوجة العالية في الزيوت الخفيفة، والبعض الآخر من الزيوت الثقيلة يمتاز بدرجات لزوجة مرتفعة..

    إلا أن هناك بعض العوامل التي قد تُحدث تغيرات في درجات اللزوجة للزيت الموجود داخل المحرك، والتي يكون من أهمها درجة الحرارة التي يتم القيادة بها.

    يظهر تأثير التغير في درجات الحرارة حينما يكون المحرك باردًا أي متواجدًا بدرجات حرارة مُنخفضة تتغير لزوجة الزيت لتتحول من الثقيلة إلى الخفيفة فتُصبح بذلك أكثر قدرة على الانسياب والجريان السريع بممرات الزيت المُدرجة داخل المحركات على اختلاف أنواعها.

    في حين تزداد لزوجة وسماكة زيوت المحركات عند تسجيل درجات حرارة مرتفعة للمحرك بغض النظر عمّا إذا كان الطقس مرتفعًا أم مُنخفضًا حيث تزداد درجة حرارة المحركات باستمرارية التشغيل لفترات طويلة أثناء القيادة.

    كما يُمكن معرفة متى يتم تغيير لزوجة زيت المحرك بمعرفة الحالة التشغيلية الخاصة بكُل محرك من أنواع المحركات المختلفة.

    يُعتبر الزيت بالمحركات من أهم العوامل الواجب الاهتمام بها أثناء مراحل الصيانة الدورية للسيارة لذا وجب الحرص على اختيار أنواع الزيوت المُناسبة وفقًا لدرجة لزوجتها والتي تبدأ من درجة (0W30) والتي تكون أكثر تناسبًا مع المحركات الجديدة والتي تُستعمل للمرة الأولى إذ تجعلها قادرة على السير لمسافات تتراوح فيما بين 10.000 كم إلى 15.000 كم.

    أما المحركات التي قطعت مسافات تتراوح فيما بين 7.000 كم إلى 10.000 كم يتم اختيار الزيوت التي تكون درجة لزوجتها (5W40)، على أن يتم التطرق لتغيير الزيت فورًا للمسافات التي تتجاوز المائة ألف كم إلى درجة (10W40)، في حين يُمكن الاكتفاء بالزيوت ذات درجات اللزوجة (5W30) للمسافات التي تكون أقل من 90.000 كم.

    في حال كان المحرك قطع مسافات أكثر من 250.000 كم يرتفع الاستهلاك حينها إذ يتم الاعتماد على زيوت ذات درجة لزوجة (15W50)، وكلما ذات المسافة بعدها يتم تغيير الزيت إلى درجة (20W50) عن كل 5000 كم يتم قطعها فما فوق ذلك.

    لذا يجب الحرص على أن تكون لزوجة زيت المحرك المُستخدمة مُناسبة بالأكثر لكافة المواصفات الميكانيكية والفنية ذات الصلة بمحرك الاحتراق الداخلي لجميع أنواع السيارات والتي تختلف فيما بينها باختلاف أقصى طاقة ينتجها المحرك ومعيار التحميل الحراري بالإضافة إلى جودة التصنيع وغيرها من المعايير الأخرى.

‫أضف إجابة