إجابة ( 1 )

  1. 2024-04-08T15:13:23+03:00

    يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    تختلف عوائد الاستثمار في الأسهم من شركة إلى أخرى وذلك تبعًا المستثمرين والقائمين على الشركة ومجموعة من المعايير الأخرى؛ فعلى سبيل المثال كان متوسط العائد السنوي لمؤشر “ستاندرد آند بورز” لمدة 10 سنوات 15.43%، وهي نسبة أفضل من متوسط معدل التضخم السنوي.

    من الجدير ذكره أنه كلما زادت مدة الاستثمار في الأسهم ويحتفظ بها على المدى الطويل، وذلك حتى لو انخفضت قيمته مع الوقت.

    كما يمكنك التعرف على أهم المميزات التي يمكنك الاستفادة من خلال الاستثمار في الأسهم وهي الاستفادة من الاقتصاد المتنامي / سهلة الشراء / أفضل طريقة لمواجهة التضخم / طريقة جيدة لكسب الأموال بالطريقة الصحيحة وغير المحرمة / لا يتطلب هذا النوع من الاستثمارات رأس مالًا كبيرًا / يمكن توفير السيولة.

    بالرغم من هذه المميزات الخاصة بـ عوائد الاستثمار في الأسهم بيد أن هناك عيوب للاستثمار في الأسهم وهي: المخاطرة / الضرائب / الوقت / المستثمرين آخر من يحصلوا على أموالهم / الضرائب / الاستثمار العاطفي / المنافسة الشديدة.

    عوائد الاستثمار في الأسهم قد تتمتع بالمنافسة الشديدة للغاية وذلك يرجع إلى تميز المستثمرين بخبرتهم الطائلة في مجال الاستثمار الخاص بهم، إذ أن لديهم نماذج مالية، وأدوات تداول، وأنظمة كمبيوتر متطورة لا يمتلكها المستثمر العادي.

    كذلك لا بد من الأخذ في الإعتبار أن هناك نسبة كبيرة من الضرائب التي لا بد من التعرف على حالاتها وهي في حالة أنه إذا باع المستثمر أسهمًا بربح، فسوف يكون حينئذٍ فرض عليه دفع ضريبة أرباح رأس المال.

‫أضف إجابة