علاج تساقط أزهار الطماطم

تبليغ
سؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

إجابة ( 1 )

  1. يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    يحدث تساقط أزهار الطماطم بسبب العديد من العوامل، ومعرفتها يعد أولى الخطوات لعلاج تساقط أزهار الطماطم، حيث يحدث ذلك بسبب: الفرق الكبير في درجات الحرارة التي تحدث بين فترات الليل والنهار، وزيادة رطوبة الجو، وعدم تنظيم وضبط عمليات الري، والتعطيش أو الإسراف في الري، والإسراف في استخدام التسميد النيتروجينيي، وعدم تسميد النباتات بالمعدلات المطلوبة لاستخدام الأسمدة الفوسفاتية.

    كذلك من بين أسباب تساقط أزهار الطماطم ارتفاع نسبة الأملاح في التربة أو مياه الري، حدوث إصابات مرضية في الجذور سواء أصابات حشرية أو فطرية أو إصابات مركبة، وهبوب الرياح العالية بسبب عمليات الرش سواء في عمليات المكافحة أو رش المغذيات باستخدام موتور الضغط العالي.

    الاستخدام الخاطيء لمنظمات نمو النباتات الناتجة عن الخلط الخاطئ للمركبات الزراعية بمعدلات أعلى من المسموح بها، يعد أحد الأسباب.

    يمكن علاج تساقط أزهار الطماطم في خمس خطوات أساسية وهي: التوقف عن التسميد الأوزوتي لمدة 4 أيام، وإذا كان نمو الأزهار ضعيف فيتم استخدام نترات الكالسيوم أو سلفات النشادر لمدة لا تزيد عن 3 أو 4 أيام على الأكثر لكل منهما.

    التقليل من معدلات الري.. بحيث يكون دائمًا في أخر النهار، إضافة حامض الفسفوريك مع الري 4 – 5 لتر لريتين متتاليتين، يحب نترات البوتاسيوم مع سلفات الماغنيسيوم بمعدل 1.5 – 2 لكل منهما بالتساوي.

    كذلك القيام برش 400 جرام من الطحالب البحرية مع 500 جرام من العناصر عالية المغنيسيوم والمنجنيز والحديد، بالإضافة إلى 25 سم سيتوكينين مع 300 لتر من المياه للفدان الواحد.

    كما يمكن رش مركب التروبوربلس بمعدل 2.5 للتر الواحد يليها رشة كالسيوم بورون بمعدل 1.5 – 2 سم لكل لتر.

‫أضف إجابة