طريقة إصدار وثيقة العمل الحر الأسر المنتجة

تبليغ
سؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

إجابة ( 1 )

  1. يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    طريقة إصدار وثيقة العمل الحر الأسر المنتجة لا تستغرق الكثير من الوقت، كل ما عليك الدخول على بوابة العمل الحر من هنا والضغط على مستفيد جديد من أعلى الشاشة من ثم إنشاء حساب من خلال التسجيل برقم الجوال، واتباع الخطوات لتوثيق الحساب من خلال رمز التحقق المرئي.

    يتم إنشاء طلب وثيقة العمل الحر من خلال ملء نموذج البيانات الذي يظهر على الشاشة بالبيانات الشخصية من واقع بطاقة الهوية ومراجعتها جيدًا بعدها يمكن الحصول على وثيقة العمل الحر رقميًا وورقيًا من خلال خيار الطباعة المتاح عبر الموقع الرسمي.

    بعد التعرف على طريقة إصدار وثيقة العمل الحر الأسر المنتجة يجب على جميع أفراد الأسر المنتجة التعرف على أهمية هذه الوثيقة التي تتمثل في أنها معتمدة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية بحيث يتم استخدامها في الكثير من المعاملات الحكومية الهامة لتوسعة المشروعات.

    يمكن من خلالها الحصول على فرصة التسجيل في عدد كبير من النشاطات بالإضافة إلى أنها تتيح لحاملها فرصة ممارسة العمل بشكل مستقل في نطاق الأنشطة التي أقرتها الوزارة عبر البوابة الإلكترونية للعمل الحر، مع ضرورة الالتزام بالشروط والأوراق المنصوص عليها في لوائح الوزارة.

    إلى جانب طريقة إصدار وثيقة العمل الحر الأسر المنتجة تقوم الوزارة عبر موقعها الرسمي إصدار الوثيقة في العديد من البرامج المختلفة حتى تشمل أكبر شريحة محتملة من المنتسبين إلى العمل الحر.

    من أبرز برامج الوزارة النقل الموجه وتوصيل الطلبات والخدمات التخصصية والحرف اليدوية والتنمية الريفية وعربات الأطعمة والخدمات المحاسبية ، وتسعة الوزارة جاهدةً إلى توفير كافة سبل الراحة للمنتمين إلى قطاع العمل الحر بهدف مساعدتهم على التطور والازدهار وتوسيع نطاقات أعمالهم.

    جاءت مخططات تطوير قطاع العمل الحر ضم المخطط الأشمل لرؤية المملكة 2030 وتأكيدًا على سعي وزارة الموارد السعودية إلى تطوير الكوادر والطاقات البشرية، حيث يمكن من خلال دعم العمل الحر توفير الكثير من فرص العمل والارتقاء بالحياة الوظيفية في المملكة.

    تسعى الحكومة السعودية متمثلةً في وزارة الموارد إلى رفع إنتاجية من ينتمون إلى برامج العمل الحر ورفع مهاراتهم  وإكسابهم خبرات جديدة في الكثير من خيارات الأعمال الملائمة المستقرة ذات الإنتاجية العالية في الواقع المشهود والمستقبل المنشود، دون المساس بحق الدولة ماديًا وقانونيًا.

‫أضف إجابة