سلبيات زواج السعودية من أجنبي

تبليغ
سؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

إجابة ( 1 )

  1. يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    بالرغم من أن الزواج من أجانب بصفة عامة له بعض الإيجابيات مثل معرفة كل منهم لثقافة جديدة أو تنمية وتعلم لغة أو أن الأطفال الذين سيولدون سوف يحملون جنسية الأب والأم.

    فإن أيضًا الزواج من أجانب خاصة للسعوديات له العديد من السلبيات التي تعود على المرأة بصفة خاصة بالضرر خاصًة إذا كانت ستعيش في بلدة أهل زوجها.

    أشهر سلبيات زواج السعودية من أجنبي رفض أهل الزوج لها في أغلب الأوقات باعتبار أنها تحمل لهجة وثقافة وعادات وتقاليد غريبة عنهم، كما أن المرأة السعودية تفقد هويتها وشخصيتها بعد فترة من الزواج، وتشعر بالغربة المريرة نتيجة ابتعادها عن أسرتها وأهلها وأصدقائها.

    كما أن المشكلات بينها وبين زوجها تتفاقم بشكل كبير بسبب العادات والتقاليد المختلفة لكل منهما، مما يتسبب هذا الأمر في حدوث الكثير من المنازعات والمشاجرات فيما بينهم.

    لذلك الحكومة السعودية تأخذ وقتها قبل الموافقة على زواج أي امرأة سعودية من شخص أجنبي مهما كانت جنسيته، كما أنها قامت بوضع عدد من الشروط من أجل إتمام هذا الزواج حيث أن الإخلال بأي منها من أي طرف من الطرفين يؤدي إلى إلغاء الزواج.

    من أهم هذه الشروط: وجود فرق كبير في العمر بين الطرفين بحيث يكون 15 سنة أو أكثر، لا بد للزوج من إحضار إقرار يثبت ذلك موقع من شخصين سعوديين، لا بد من الأخذ في الاعتبار أن العجز في تقديم أي ورقة او مستند يثبت عدم ارتباطه من أي امرأة أخرى يمنع إتمام إجراءات الزواج.

    كما أن من الشروط المهمة أيضًا التي تقف وتمنع إتمام إجراءات زواج المرأة السعودية من رجل أجنبي هي عدم قدرة الزوج على توفير مسكن مناسب بعقد إيجار أو ملكية أو العجز عن توفير دخل شهري يناسب توفير حياة كريمة للزوجة.

‫أضف إجابة